هذه المجلّة

بَعث هذه المجلّة، مشروع قديم أيقظته عوامل عديدة مختلفة منها ما يتعلّق بالحضور المتزايد لعلوم الإعلام والاتصال في مجالات الفكر والعمل وبوضعيّته الإبستمولوجية المركّبة، ومنها ما هوّ مرتبط بالبيئة الفكريّة والعلميّة العربيّة التي يتحرّك في حدودها الباحث العربي.

افتتاحية العدد: العلوم الإنسانيّة في محكّ العالم الافتراضي

  لم يعد من المجدي الحديث عن الثّورة العارمة التي آكتسحت وسائط الاتّصال والتواصل الجديدة بجميع مظاهرها وأشكالها وبمختلف وسائلها وتقنياتها، وليس من المفيد أيضا اجترار الكلام في موضوع "الطّفرة" الحاصلة في المجتمع الرقمي الأكبر وفي الفضاء العمومي الأشمل عبر آليات الإعلام الشبكي...